الأربعاء، 30 مايو، 2012

نقاط و تيقظ ..!

حين تذكرت بعض المشاكل التي التصقت بتاريخي و ربما كانت بقعة سوداء في حياتي .. أشعر بالسخف !!
حقيقة , لا احد فكر لحظتها بأن ما نفعله هو مجرد افتعال مشاكل من العدم ..
نظرتي هذه التي قد توصف بالسوداوية لما تضفيه على صورة الكلام من حزن أيقظتني الى اشياء اعطيتها ظهري مدة من الزمن
و في تلك اللحظة من الوضوح .. ادركت , لا شيء يستحق الغضب او الحزن , و اولئك الذين كنت اركض لاهثة خلفهم قد اعطيتهم عرض كتفاي .
الشيء الذي يتركك تصارع مشاعر متناقضة من السخرية و الوجع .. أنهم لم يأبهوا !!
بل لم يكلفوا أنفسهم عناء السؤال .. و لكني ما عدت اهتم , و ذلك لأني في اللحظة التي تركتهم على أمل ان يبكوا دموع عيونهم لأجل أن يروا وجهي .. وجدت الكثير ممن كانوا يركضون خلفي و صرخاتهم كانت بعيدة عن مدى أذنيّ
لأكتسب الكثير الكثير مما لم اكن لأكتسبه و انا امضي للأمام ..
و هذه نقطة اخرى تستحق النقاش .. فأحيانا العودة للوراء لا تكون هزيمة و خذلان و لو بدت كذلك في بادئ الامر , فقد تكون دفعة ترميك لأول الصفوف .
مقصدي و بيت قصيدي هو أني تغيرت .. تركت الكثير من الانفعالات و سددت أذناي عن كثير من الاشياء
لكن هذا لا يعني أني أصبت بداء التبلد .. و لكني أردت ان اصبح على حال أفضل , على ايجابية , على حمد على النعم , و على شكر للخالق ان اعطاني يوما اخر في رصيد حياتي لأحاول ان املأه بما ينفعني ..
نعم , ربما لازلت اصرخ كثيرا , و قد اشتم في بعض الاحيان , و لكن هذا لا يعني اني غاضبة ..
أنا مستكنة مطمئنة .. و لو بدوت عكس ذلك في بعض الأحيان :)
[[Never Let The Fear Hold You Down]]